شريط الاخبار

الإضاءة الاصطناعية أحد أسباب زيادة وزن الأطفال

 

كشفت دراسة حديثة ان الأطفال الذين يقضون وقتا طويلا أمام الشاشات أكثر عرضة لزيادة الوزن، ليس فقط نتيجة قلة النشاط البدني وإنما بسبب التعرض لهذه النوعية من الضوء.
وتشمل الشاشات الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية والتلفزيون، لكن تعتبر أضواء الليل من الإضاءة اصطناعية أيضا.
وقد أظهرت نتائج الدراسة التي نشرتها مجلة "بلوس وان" أن شدة ضوء الشاشات تؤثر على عملية التمثيل الغذائي وحرق الجسم للدهون.
ووجدت النتائج أن الأطفال الذين تعرضوا لإضاءة الشاشات لفترات أطول زادت أوزانهم بمعدل أكبر، على الرغم من تناولهم الأطعمة نفسها.
وأوصت نتائج الدراسة بتوجيه الأطفال إلى تمضية وقت أطول في الأماكن الطبيعية، والحد من مشاهدتهم للشاشات بحيث لا تتجاوز فترة المشاهدة ساعتين في اليوم، وأشارت نتائج الدراسة إلى أن الجيل الحالي من الأطفال هم الأكثر تعرضا للإضاءة الاصطناعية، وأن هذه الإضاءة أحد أسباب زيادة السمنة.
وأعد الدراسة الباحثة كاسندرا باترسون من جامعة كوينزلاند الاسترالية، واعتمدت أبحاث الدراسة على متابعة مجموعات من الأطفال أعمارهم بين 3 و5 سنوات، في 6 مراكز لرعاية الطفل، واستمرت المتابعة لمدة 12 شهرا.

لا توجد تعليقات حتى الآن ! كن أول من يرسل تعليقه !

ارسال تعليق جديد

Your email address will not be published.